« العودة الى المعرض

بداية" اود أن أشكر السادة الحضور وضيوفنا الكرام على قدومكم وأن اشكر كل من ساهم في تجهيز وتحضير ودعم جمعيتنا في انجاز هذه الاحتفالية واخص بالذكر معاون الوزير السيد جمال شعيب 0 السادة الحضور الكرام ، اليوم نحتفل باليوم العالمي لحقوق المستهلك 15/3/2021 أي انه اليوم العالمي الخاص بكم وبحقوقكم كمستهلكين 0 ففي حقيقة الأمر نحن جميعا" مستهلكين ، حتى الصناعيين منا والتجار فهم مستهلكين لبضائع وخدمات غير تلك التي يصنعونها أو يتاجرون بها 0 وبالتالي فإنه يوم يخصنا جميعا بلا استثناء يوم تم تخصيصه للتذكير بحقوقنا عندما نذهب للسوبر ماركت لشراء حاجياتنا و عندما نذهب للمصرف لقضاء أمورنا المصرفية أو عندما نذهب لندفع الفواتير أو ننجز المعاملات الحكومية 0 وبالتالي أرجو من الجميع المشاركة بأفكار وطرح المشاكل لنساعد جميعا على تدعيم وتثبيت و تطوير حقوق المستهلك في سوريتنا الحبيبة 0 في جمعيتنا نحاول دائما أعضاء" وإدارة أن نتواصل بشكل كفء وفعال عبر الطرق الرسمية مع جميع الوزارات والجهات الحكومية المعنية والتي غالبا" ما نلقى منها السند والدعم وحسن الاستماع والتنفيذ الملموس ومن نشاطات الجمعية مثل هيئة المواصفات والمقاييس والسياحة والنقل والتعليم وطاقة ذرية والكهرباء والماء والبيئة وغرفة التجارة وغرفة الصناعة ووزارة التجارة وغيرها والمحاضرات في المركز الثقافي العربي أبو رمانة أن جمعية حماية المستهلك في دمشق وريفها لطالما اهتمت بهموم المستهلكين ومحاولة جدية بتطبيق حقوقهم في جميع جوانب الحياة ولذلك فإننا نقوم بالدرجة الأولى بنشر الوعي والثقافة حول حقوق المستهلك بالإضافة للاستماع للشكاوى ومعالجتها والمتابعة مع الجهات المختصة إلى جانب تطوير بعض الجوانب التي تخص إظهار جميع الحقائق المتعلقة بالمنتجات والخدمات ومحاولة ضبط المخالف منها بالتعاون مع الجهات الحكومية اذكر بعض أنشطة الجمعية مثل 00000 لماذا الاحتفالية بهذه المناسبة ومن هم المستفيدون : 1- إن المستفيد الأول من اليوم العالمي لحقوق المستهلك المستهلك نفسه حيث أن الهدف من هذا اليوم والاحتفال به في هذا اليوم على مستوى العالم هو رفع صوت المستهلك في المحافل والتواصل مع كل الجهات التشريعية والرقابية وكذلك الشركات والمؤسسات المقدمة للخدمات لمطالبتهم لتوفير الحقوق الشاملة للمستهلك وحمايته من كل المخاطر والحفاظ على بيئة نظيفة 0 2- الجهات التشريعية والرقابية ، يتم تسليط الضوء في هذا اليوم على التشريعات والقوانين الواجب إصدارها في موضوع يوم المستهلك ومقارنة التشريعات في كثير من الدول والاستفادة من التجارب المتقدمة وآليات الرقابة 0 3- مراكز الأبحاث والدراسات والكليات والجامعات ، إن الاحتفال باليوم العالمي لحقوق المستهلك يعطي هذه الجهات الفرصة للقيام بالدراسات والأبحاث والاستفادة من تجارب الدول الأخرى ومقارنتها وعمل برامج توعية للمستهلكين بشرائحهم المختلفة للتواصل مع المجتمع وأن مثل هذه الدراسات والبحوث لاشك سوف تؤدي إلى رفع الوعي عند المستهلكين وكذلك كل الجهات ذات العلاقة الحكومية والغير حكومية 0 4- الشركات والمؤسسات والمصانع ومقدمي الخدمات والسلع إن الاحتفال باليوم العالمي لحماية المستهلك يعطي الفرصة للتعرف على احتياجات ومتطلبات وتوجيهات المستهلكين يعتمد على تقديم المنتج ذات الجودة العالية والسلامة والشفافية والالتزام بأخلاق المهنة وكل هذا يساعد على خلق سوق تنافسي جيد على المستويات المحلية والعالمية وشكرا" لإصغائكم